تحلل نفايات الإطارات

يتم تجاهل عشرات الملايين من الإطارات في منطقة الشرق الأوسط كل عام . إن التخلص من نفايات الإطارات  مهمة صعبة لأن الإطارات لها عمر طويل وغير القابلة للتحلل . الطريقة التقليدية في إدارة نفايات الإطارات هي تخزينها أو إغراقها أو طمرها  غير القانوني، وكلها حلول قصيرة الأجل .الإطارات المخزونة توفر  أرضا خصبة مثالية لتكاثر البعوض، والحشرات والثعابين . بعض الحرائق المفاجئة او العرضية في مكبات الإطارات في إثارة إصدار الغازات السامة منها لأشهر . على سبيل المثال، شب حريق هائل  في الجهراء موقع تفريغ في الكويت في ابريل 2012 حيث تم تخزين أكثر من 5 ملايين من نفايات الإطارات .

إن تراكم الإطارات فوق بعضها البعض في مكبات الإطارات قد تلحق الضرر في طبقة المطاط و في بطانة الإطار .  و مكبات النفايات غير مفضلة لدى العديد و ذلك لأنها تحتاج مساحات كبيرة كما ان 75% من هذه المساحات يعتبر ذو قيمة .

وحظرت العديد من البلدان في أمريكا الشمالية وأوروبا طمر  الإطارات بشكل كامل وجعل إعادة التدوير 

إعادة تدوير الإطارات هي عملية إعادة تدوير الإطارات الخاصة  بالمركبات و لكنها  لم تعد مناسبة للاستخدام وذلك بسبب ردائتها و توفر بعض الأضرار فيها مثل الثقوب . هذه الإطارات هي الأكبر والأكثر إشكالية من بين جميع مصادر النفايات، وذلك بسبب انتاجها بشكل كبير وديمومتها .

و هناك ثلاث تقنيات رئيسية لإعادة تدوير نفايات الإطارات الطحن الميكانيكي ، والطحن المبرد والانحلال الحراري .

الطحن الميكانيكي

عملية الطحن الميكانيكي تحدث عن طريق تكسير خردة الإطارات تحت درجة حرارة الغرفة . يتم تمرير الإطارات من خلال مقطّع الذي بدوره يقوم بتقطيع الإطار الى رقائق , ثم يتم تحطيم هذه الرقائق الى حبيبات صغيرة و إزالة قطع الفولاذ والألياف في هذه العملية . تتم إزالة أي قطع  متبقية عن طريق  المغناطيس أما الأليافتتم إزالتها  من خلال مجموعة من شاشات تهتز ومناخل خاصة . و يمكن الحصول على جزيئات أدق من المطاط من خلال طحن الحبيبات الصغيرة بطاحن دوّارة و عالية السرعة .

الطحن المبرد

يتم الطحن المبرد عن طريق طحن خردة الإطارات عند درجات حرارة 80 درجة سيليزية تحت الصفر باستخدام النيتروجين السائل او المبردات التجارية . يتم تجهيز المبردة عموما  قبل معالجة إطار السيارة أو الشاحنة كمادة وسيطة، في معظم الأحيان على شكل رقائق أو حبيبات . عندما تتعرض هذه الإطارات لدرجات حرارة منخفضة، تصبح هشة ويمكن طحنها بسهولة وكسرها . يمكن أن يكون هناك نظام من أربع مراحل والذي يتضمن الحد من الحجم الأولي،التبريد، الانفصال، و من ثم الطحن . وتتطلب هذه العملية طاقة أقل من غيرها، وتنتج المطاط المكسر ذو جودة مناسبة .

فتات المطاط، والمنتجات التي تم الحصول عليها من طحن اإطارات الخردة، تستخدم لتصنيع إطارات جديدة أو مجموعة متنوعة من التطبيقات بما في ذلك مشاريع التشجير بمدها على  الطريق، وكغطاء لسطح الملعب، ومسارات الركض، والاعشاب المجال الرياضي .

الإنحلال الحراري

هو عبارة عن التحلل الحراري لإطارات الخردة إما بغياب او نقص غاز الأكسجين . يستخدم الانحلال الحراري إطارات السيارات و الشاحنات مسبقة التجهيز كمادة خام أساسية . هذه المعالجة تتم على مرحلتين , والذي يستخدم التحلل الحراري لتسخين المطاط في غياب الأكسجين مما يؤدي إلى تقسيمه إلى أجزاءه المكونة له , على سبيل المثال، الوقود المشتق من الإطارات (TDF)، والغاز الاصطناعي .

التكسير والتكسير التدريجي  كما يتم تسخين المواد إلى 450-500 درجة مئوية وما فوق.  استخدام TDF في أفران الأسمنت، مصانع الورق أو محطات الطاقة هي واحدة من أفضل استخدامات الإطارات الخردة. الفحم يمكن استخدامه في عمليات الإنتاج ذات القيمة المنخفضة كملوّن أو حشو.

ترجمة 

علا محمود المشاقبة , حاصلة على درجة البكالوريوس تخصص " إدارة الأراضي و المياه " من الجامعة الهاشمية – الأردن بتقدير جيد جدا , أعمل تطوعيا كعضو إداري مع مجموعة " مخضّرو الأردن JO Greeners"  منذ ثلاثة سنوات و حتى الأن  , و متطوعة أيضا مع منظمة  EcoMENA  . موهبة الكتابة شيء أساسي في حياتي و قمت بتوظيفها في كتابة و خدمة القضايا البيئية .

Republished by Blog Post Promoter

About Salman Zafar

Salman Zafar is the Founder of EcoMENA, and an international consultant, advisor, ecopreneur and journalist with expertise in waste management, waste-to-energy, renewable energy, environment protection and sustainable development. His geographical areas of focus include Middle East, Africa, Asia and Europe. Salman has successfully accomplished a wide range of projects in the areas of biomass energy, biogas, waste-to-energy, recycling and waste management. He has participated in numerous conferences and workshops as chairman, session chair, keynote speaker and panelist. Salman is the Editor-in-Chief of EcoMENA, and is a professional environmental writer with more than 300 popular articles to his credit. He is proactively engaged in creating mass awareness on renewable energy, waste management and environmental sustainability in different parts of the world. Salman Zafar can be reached at salman@ecomena.org or salman@bioenergyconsult.com
Tagged , , , , , , , , , , . Bookmark the permalink.

Share your Views