كورونا – درس مطلوب فهم بعده البيئي

العالم يحتفل بيوم الأرض العالمي للعام 2020م في ظروف إستثنائية بالغة التعقيد تعيش واقعها الصعب البشرية بسبب جائحة الوباء كورونا وما رافقها من منعطفات خطيرة أكدت على مؤشرات العلاقة غير الموزونة مع النظام البيئي لكوكب الأرض وبعدها الكارثي على الأمن الصحي والبيئي للإنسانية، وبعثت المنعطفات الكارثية رسائل تدعو البشرية للإستفاقة من غفوتها وتبدأ في إعادة حساباتها ومراجعة مواقفها وعنادها التي كانت حتى مرحلة قريبة ترفض التراجع عن خططها الاقتصادية والصناعية المدمرة لكوكب الأرض.

جائحة الوباء كورونا سجلت رسائل مهمة في منظومة الأمن الإنساني المرتبطة بمتطلبات الأمن البيئي والاقتصادي والغذائي للبشرية، وتلك الرسائل تؤكد على الضرورة الإستراتيجية في مراجعة مناهج الاستغلال الجشع للموارد الطبيعية واستخدام الطاقة والالتزام بالمعايير البيئية في الأنشطة الصناعية والبيئية بما يضمن تبني إجراءات وقف حالات التعدي على الأنظمة الطبيعية والاستغلال غير الرشيد الجائر والجاني للثروات البيئية، والانتهاكات الجسيمة الحاصلة في العلاقة مع المعالم البيئية وكبح جماح المخاطر على الأمن البيئي لكوكب الأرض التي تسببها الأنشطة الخارجة عن العقلانية للتطور الصناعي والاقتصادي والعسكري أيضا والذي أوجد خللًا عميقًا في توازن منظومة النظام البيئي لكوكب الأرض، تسبب في التلويث الشامل للغلاف الجوي للكرة الأرضية وتزايد مخاطر تدهور طبقة الأوزون وأضحت تهدد بفناء الحياة على كوكب الأرض.

إحياء يوم الأرض في بلادنا له خصوصيته إذ يتوافق مع ظروف الأزمة الاستثنائية لمشكلة تراكم المخلفات المنزلية بسبب عدم تمكن عمال النظافة من التواجد في مواقع عملهم لكنس المخلفات من الشوارع للظروف الاستثنائية لجائحة الوباء كورونا، وذلك الواقع بين جوانب الخلل في منظومة السلوك الاجتماعي في العلاقة مع النظافة العامة وضعف التدبير في التخطيط الإداري في منظومة العمل المؤسسي والاجتماعي في بناء خطة بديلة للتدخل في الحالات الطارئة لمعالجة مشكلة النظافة، ومن جانب آخر أكد على مؤشرات ضرورة التفكير الجدي في بناء منظومة العمل الفني والإداري لإعادة تدوير المخلفات المنزلية وتوفير متطلبات الالتزام بآلياتها وإجراءاتها فنيًا وقانونيًا، وبناء الوعي الاجتماعي في كيفية التحكم في تقليل النفايات المنزلية وطرق تنظيم آلية التخلص منها.

زبدة القول جائحة كورونا درس ينبغي فهم بعده البيئي، ورسالة من الطبيعة توقظ البشرية من سباتها لتتخذ قراراتها الحكيمة والفاعلة في إجراء تغيير جذري ومسؤول في سياساتها لتحسين حالة الأمن البيئي لكوكب الأرض.

About Shubbar Al-widae

Dr. Shubbar Ibrahim Al-Widae is a renowned environmental consultant with expertise in environmental law, environmental management and environmental education. He is the recipient of numerous certificates of appreciation from a wide range of ministries and institutions, the most important being the Distinguished Employee Award in 2001 from the Government of Sharjah. باحث في الشأن البيئي دكتوراه في القانون البيئي ناشط في العمل المدني البيئي حائز على جائزة الشارقة للتميز الوظيفي. حائز على جائزة الشارقة للعمل التطوعي
Tagged , , , , , , . Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.