جامعات خضراء في فلسطين

بدأت الجامعات الفلسطينية بربط النظربات العلمية التي تدرس في مساقاتها وبرامجها الاكاديمية  بالواقع العملي وحيث بدأت الجانعات الفلسطينية وبتميل من مؤسسات مجلية ودولية باستغلال اللطاقة البديلة من الشمس لتوليد الكهرباء باستخدام تقنية اللوحات الكهروضوئية لانتاج الطاقة الكهربائية والتي تساعد في  توفير استهلاك الكهرباء الذي يشغل جميع أبنية وقاعات ومراكز الجامعات بالطاقة لتوفير وذلك لتوفير الجو التعليمي المناسب لطلبتها  .

وتأتي هذه الخطوة الريادية من قبل الجامعات الفلسطينية لتوفير استهلاك الكهرباء بحيث تكون مبان الجامعات أكثر صداقة للبيئة وتقلل ميزانية المدفوعات التي يتم دفعها ثمناً لاستهلاك الكهرباء والوقود واستغلالها بدعم برامج وأبحاث جديدة تساعد في تنمية مهارات طلبتها .

كما أن لهذه الخطوة المهمة الدور الكبير في التحرر من الاعتماد على الكهرباء التي يتم استيراد أكثر من 90% منها من شركات  الكهرباء الاسرائيلية مما له الدور الكبير في الاستغناء عن مصادر خارجية غير نظيفة للكهرباء واستخدام بدائل نظيفة وصدبقة للبيئة لتوفيرها .

ان تجربة الجامعات بدأت في معظم الجامعات الفلسطينية ولكن على مقياس صغير اقتصر في معظم الاحيان على مراكز أبحاث الطاقة الخاص بتلك الجامعات , ولكن المشروع الاضخم التي تم تنفيذها هي مشروع الطاقة الشمسية في جامعة الخليل ( تبعد 15 كيلو عن القدس ) وذلك بتمويل قدره مليون ومئتي ألف دولار من شركة فلسطين الغد للتنمية  , وهذا المشروع يتكون من مرحلتين والذي يتوقع أن تكون الطاقة الانتاجية للمرحلة الاولى  220 كيلو واط ساعة وحيث أنه سيتم استغلال المساحات المتوفرة على أسطح البنايات الخاصة بالجامعة لتركيب هذه الانظمة الحديثة وتوفير أبنية جامعية خضراء وكما يجدر العلم أن هذا النظام سيقوم بتوفير 60% من اجمالي استهلاك الجامعة من الكهرباء والذي بدوره يساعد على دعم الطلاب المحتاجين وتطوير البرامج والمشاريع التطويرية والتوسعية للجامعة .

كما أن شركة فلسطين الغد للتنمية  قامت بتمويل الجامعة العربية الامريكية  في مدينة جنين ( تبعد عن القدس  75 كيلمترا الى الشمال ) والتي يبلغ عدد طلابها الى أكثر من 8500 طالب وطالبة والتي يدرس فيها معظم التخصصات العملية والانسانية , ونظراً لاستهلاك شهري عالى من الطاقة يقدر ب 30000 دولار شهرياً ولحماية البيئة واستغلال موارد الطاقة النظيفة حصلت الجامعة على تمويل من شركة فلسطين الغد للتنمية بقيمة مليون ومئتي ألف دولار لتمويل محطة لانتاج الطاقة الشمسية في الجامعة  .

ويجدر الاشارة الى أن شركة فلسطين الغد هي شركة فلسطينية غير ربحية تقوم بتمويل مشاريع تنموية وبيئية للمؤسسات الفلسطينية ويرأسها رئيس الوزارء السابق د. سلام فياض , وحيث أنه قد تم تنفيذ المرحلة الاولى من المنحة والمقسمة الى 3 مراحل بقدرة انتاجية  75 كيلو واط ساعة وحيث أن المشروع الكلي سيقوم بتغطية احتياجات الكهرباء للجامعة  في مشاريع تطويرية في الجامعة اضافة الى منح 50% من القيمة المادية للطاقة المولدة عبر الالواح الشمسية لصندوق الطالب المحتاج و50% الأخرى لصالح صندوق البحث العلمي .

كما قامت جامعة بيرزيت (حوالي 20 كيلو متراً شمال غرب مدينة القدس ) وهي أقدم جامعة فلسطينية تأسست عام 1924 ميلادي بتوقيع اتفاقية  لتركيب نظام لتوليد الكهرباء بالطاقة الشمسية بقدرة 50 كيلو واط ساعة لمبنى سميح دروزة للصناعات الدوائية في الحرم الجامعي ،  

كما يجدر الاشارة الى أن جامعة النجاح الوطنية وهي أكبر الجامعات الفلسطينية من حيث عدد الطلاب و الحاصلة على شهادة التميز الأوروبي التي تمنحها المؤسسة الأوروبية للجودة EFQM وهي أولى الجامعات الفلسطينية التي تطبق نموذج التميز الأوروبي في الجودة، قامت مؤخراً بالمباشرة باعداد المخططات اللازمة لتنفيذ مشروع الطاقة الشمسية على مباني مستشفى الجامعة التابع لها وبقدرة 100 كيلو واط ساعة.

وغير بعيد في غزة فقد باشرت الجامعة الاسلامية بتركيب نظام شمسي لتوليد الكهرباء بقدرة 140 كيلو واط ساعة وبحيث  يغطي احتياجات مبنى المختبرات في الجامعة من الكهرباء وحيث أن الكهرباء في غزة أصبحت نادرة الوجود بسبب عدم توفر الوقود اللازم لتشغيل محولات الطاقة في قطاع غزة .

يجدر الذكر الى أن مثل هذه المشاريع والانظمة الحديثة يقوم بتصميمها وتركيبها شركات فلسطينية محترفوبأيد فلسطينية  وقام المهندس أحمد شوارب المدير التنفيذي لشركة مصادر لأنظمة الطاقة والتي تنفذ أكبر مشروع طاقة شمسية في جامعة الخليل بالتعليق على هذه المشاريع بالقول  : " ان نعتز بدورنا المهني في توفير وتصميم وتركيب أنظمة الطاقة البديلة في فلسطين ونسعى لأن تكون فلسطين خضراء ".

أن هذه  المشاريع وغيرها من المشاريع يعطي أملاً للطلاب بربط نظرياتهم ودراستهم الاكاديمية بتجارب علمية وعملية  تطبق و يرونها أمامهم وعلى أسطح جامعاتهم  وبمصادر نظيفة ومجانية ولا تنضب .

 

المهندس عبد الناصر دويكات

باحث ومهتم بالطاقة المتجددة وترشيد الاستهلاك

 

Republished by Blog Post Promoter

About Abdelnaser Dwaikat

Eng. Abdelnaser Dwaikat is a Palestinian expert in renewable energy and sustainable development. He is the co-Partner of Msader for Energy Systems. He has Master’s degree in Engineering Management and has successfully executed a wide range of Renewable Energy projects, mainly in the areas of Photovoltaic, Solar thermal Heating , Solid Waste and Automotive industry . His specialties include Photovoltaics, Solar Thermal , Sustainability, Waste Management, Cleantech, Environmental Awareness and Entrepreneurship
Tagged , , , , , , , , , , , , . Bookmark the permalink.

Share your Views